اهل البيت

اسلامي احاديث خطب ادعية
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الايمان===

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 648
تاريخ التسجيل : 21/04/2016

مُساهمةموضوع: الايمان===   السبت نوفمبر 11, 2017 10:52 pm

Ali Bin Mitham was a great Shia Scholar in the time of Mamun Rashid. Shaykh Mufeed has mentioned that:


One day Ali Bin Mitham went to Hasan Bin Sahl the vizier of Mamun Rashid besides whom sat a denier of God

and an irreligious person. People were giving him great respect and were listening intently to his unbecoming talks. Ali Bin Mitham was very saddened by this.

He said, “I have seen a very strange thing today.” People asked, “What have you seen?” He replied, “I saw a boat without a sailor ferrying people across the Tigris River.” The apostate said, “O vizier! Do not listen to this person. He has no sense and he has become mad. A boat is made of wood and inorganic matter and it has no wisdom, sense and determination that it can ferry people across the river without the intervention of a sailor.”

Ali Bin Mitham asked the denier, “What is this? Why do You call me mad because of the absence of a sailor. Just see in what a perfect way the sun, moon, earth, planets and all things present in them are moving. How perfect is their motion and their arrangement, and you say that the boat of this vast universe is sailing without a sailor! In spite of this, you consider yourself intelligent?
The denier was ashamed and he realized that the fictitious story of the boat was narrated by way of guidance.

كان علي بن ميثام باحثا شيعا كبيرا في عهد مأمون رشيد. وقد ذكر الشيخ مفيد ما يلي:


يوم واحد علي بن ميثام ذهب إلى حسن بن سهل وزير مأمون رشيد إلى جانب الذي جلس منكر الله

 وشخص غير ديني. كان الناس يعطيونه احتراما كبيرا وكانوا يستمعون باهتمام إلى محادثاته غير المريحة. كان علي بن ميثام حزين جدا من هذا.
 
قال: "لقد رأيت شيئا غريبا جدا". سأل الناس: "ماذا رأيت؟" أجاب: "رأيت قاربا بدون بحار يحمل الناس عبر نهر دجلة". قال المرتد "يا وزير ! لا تستمع إلى هذا الشخص. ليس لديه أي معنى وأنه أصبح جنون. القارب مصنوع من الخشب والمواد غير العضوية وليس له حكمة وحس وتصميم على أنه يمكن أن تنقل الناس عبر النهر دون تدخل بحار ".
 
طلب علي بن ميثام منكر: "ما هذا؟ لماذا تتصل بي جنون بسبب غياب بحار. نرى فقط في ما هي الطريقة المثالية للشمس والقمر والأرض والكواكب وجميع الأشياء الموجودة فيها تتحرك. كيف الكمال هو الحركة وترتيبها، وأنت تقول أن القارب من هذا الكون الشاسع تبحر دون بحار! على الرغم من هذا، كنت تعتبر نفسك ذكي؟
كان الخارق يخجل ويدرك أن قصة وهمية من القارب روى عن طريق التوجيه.

In times gone by, there was a materialistic infidel king while his vizier was very pious. One day the vizier thought of edifying the king though it was not an easy task. The vizier built a magnificent palace in wilderness without informing the king and planted different kinds of fruits and flowers around it. One day, while hunting, the king and his vizier passed by that palace. The king was surprised and asked who has built that palace, adding, "I have passed by this way several times but I have never seen it before." The vizier said, "The vizier said," It is possible that it was built by itself. "" How is that possible? "asked the king.
 
The vizier said that there were frequent storms in the sea in that area and since it was possible that stones might have broken from the mountains and collected there floating in the storm. Then by chance they piled on one another. In the same way the trees and plants grow up there because of storms. The king said that no one would agree with this and this glorious palace could not be made without the help of a skilled architect. "You must inquire who built it here?"
 
The vizier said, "You say that this palace can not be constructed automatically. Then surely someone has built it intentionally. Now, is the human body not more complex than this structure? Besides human beasts, are not all types of beasts and vegetables more astonishing than this? Can any wise man, seeing the system of whole universe say that all of it were made without any source? "

في الأوقات التي مرت بها، كان هناك ملك كافر مادي بينما كان وزيره ودين جدا. في يوم من الأيام كان الوزير يعتقد في تحرير الملك على الرغم من أنها ليست مهمة سهلة. بنى الوزير قصر رائع في البرية دون إبلاغ الملك وزرع أنواع مختلفة من الفواكه والزهور من حوله. يوم واحد، في حين الصيد، الملك ووزيره مرت من قبل هذا القصر. فوجئ الملك وسأل من بنى هذا القصر، مضيفا: "لقد مررت بهذه الطريقة عدة مرات لكني لم أرها من قبل". قال الوزير: "من الممكن أن يبنى بنفسه. "" كيف يعقل ذلك؟ "سأل الملك.

وقال الوزير إن هناك عواصف متكررة في البحر في تلك المنطقة، وبما أنه من الممكن أن تكون الحجارة قد كسرت من الجبال وجمعت هناك عائمة في العاصفة. ثم عن طريق الصدفة أنها مكدسة على بعضها البعض. وبنفس الطريقة تنمو الأشجار والنباتات هناك بسبب العواصف. وقال الملك إن أحدا لن يتفق مع هذا، ولا يمكن أن يتم هذا القصر المجيد دون مساعدة مهندس معماري ماهر. "يجب عليك الاستفسار الذي بني عليه هنا؟"

وقال الوزير: "أنت تقول أن هذا القصر لا يمكن بناؤه تلقائيا، ومن المؤكد أن شخصا ما قد بنيه عمدا، الآن، هو جسم الإنسان ليس أكثر تعقيدا من هذا الهيكل؟ إلى جانب الحيوانات البشرية، ليست كل أنواع الوحوش والخضروات أكثر فهل يمكن لأي رجل حكيم أن يرى نظام الكون كله يقول أن كل هذا كان بدون أي مصدر؟ "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://duahadith.forumarabia.com
 
الايمان===
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اهل البيت :: الفئة الأولى :: islam in inglish :: كتابة :: hadith-
انتقل الى: